A+ A-

الاميرة نوف تشدد على ضرورة التبادل الثقافي والفني بين ايران ودول المنطقة

صورة تذكارية للاميرة نوف بنت بندر آل سعود والى جانبها كل من نائب رئيس مؤسسة 
التراث الايراني حسين جعفري والسفير السعودي لدى طهران اسامة بن احمد السنوسي
صورة تذكارية للاميرة نوف بنت بندر آل سعود والى جانبها كل من نائب رئيس مؤسسة التراث الايراني حسين جعفري والسفير السعودي لدى طهران اسامة بن احمد السنوسي
من منتظر فيلي طهران - 2 - 9 (كونا) - اكدت الاميرة نوف بنت بندرآل سعود هنا اليوم ضرورة التبادل الثقافي والفني بين ايران والدول الخليجية في المنطقة بغية الاطلاع والتعرف عن كثب على فن وثقافة الطرف الاخر.
وقالت الاميرة نوف التي تزور طهران حاليا للمشاركة في المعرض الذي تقيمه تحت شعار (الوان خليجية من المملكة العربية السعودية الى الجمهورية الاسلامية الايرانية) في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان "اهم شيء هو ان يكون هناك تبادل ثقافي وفني بين دول المنطقة للتعرف على ثقافات وفنون هذه البلدان والتعاون في هذا المجال".
واعربت عن ارتياحها لاقامة هذا المعرض لاول مرة في ايران متمنية ان يسهم ذلك في تشكيل صورة واضحة ومتكاملة عن الفن الخليجي لدى المتلقي الايراني.
واعتبرت اقامة المعرض في مختلف دول العالم بانها "فكرة جديدة وجيدة لاقت استحسانا لافتا من قبل فناني الدول التي احتضنت هذا المعرض حتى الآن".
وحول انطباعها وتقييمها للوحات الفنية المشاركة في المعرض قالت الاميرة نوف ان "هذه اللوحات تعطي صورة جميلة عن التطور الفني والثقافي الحاصل في الدول الخليجية".
من جانبه اعتبر الفنان التشكيلي الكويتي فاضل الريس في تصريح مماثل ل(كونا) حضور مجموعة كبيرة من الفنانين الخليجيين مثل هذه المبادرة التي ترعاها الاميرة نوف "خطوة جيدة تتيح لمواطني باقي الدول التعرف على الفن الخليجي وتسهم بشكل كبير في تعزيز التبادل الثقافي والفني بين هذه البلدان".
اما الفنان احمد بندر فقد رأى ان المشاركة في هذا المعرض تعكس صورة حقيقية عن الفن الخليجي مشددا في الوقت نفسه على ضرورة المشاركة الفاعلة في مثل هذه المعارض لاظهار المهارات الفنية للفنان الخليجي.
وافتتح معرض (الوان خليجية من المملكة العربية السعودية الى الجمهورية الاسلامية الايرانية) يوم امس في قاعة (لحظ) بقصر نياوران شمالي العاصمة طهران برعاية الاميرة نوف بنت بندر آل سعود وبمشاركة اكثر من 40 فنانا تشكيليا من كافة الدول الخليجية.(النهاية) م و / ز ع ب كونا021314 جمت سبت 07