القاهرة - 21 - 9 (كونا) -- قرر البنك المركزي المصري اليوم الخميس تثبيت سعري عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية عند 25ر19 بالمئة و25ر20 بالمئة و75ر19 بالمئة على الترتيب.
وذكر البنك المركزي في بيان أنه تقرر "الإبقاء على سعر الائتمان والخصم عند مستوى 75ر19 بالمئة".
وعزا البنك قراره إلى استمرار توقعات الأسعار العالمية للسلع على الصعيد العالمي خاصة ارتفاع أسعار الطاقة مقارنة بالتوقعات التي تم عرضها على لجنة السياسة النقدية خلال اجتماعها في أغسطس الماضي.
وأضاف أن توقعات معدلات التضخم العالمية ارتفعت على المدى القصير لتستمر عند مستويات تفوق المعدلات المستهدفة وهو ما يشكل تحديا لاستعادة استقرار الأسعار عالميا متوقعا أن تظل أسعار العائد الرئيسية عند مستوياتها المرتفعة.
وأكد أنه على الرغم من ارتفاع التوقعات الخاصة بالنشاط الاقتصادي العالمي مقارنة بما تم عرضه على لجنة السياسة النقدية في اجتماعها السابق فقد تتأثر تلك التوقعات سلبا إذا ما استمر التباطؤ في النشاط الاقتصادي خاصة في منطقة اليورو والصين.
وكان البنك رفع الشهر الماضي سعر الفائدة 1 بالمئة على الإيداع والإقراض لليلة واحدة لتفادي الضغوط التضخمية والسيطرة على توقعات التضخم.
وقرر مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي أمس الأربعاء تثبيت معدلات الفائدة الرئيسية عند مستواها الحالي الذي يتراوح من 25ر5 بالمئة إلى 5ر5 بالمئة وهو الأعلى منذ 22 عاما. (النهاية) م م / م ع ع