موسكو - 17 - 6 (كونا) -- قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الخميس ان مهمة المجتمع الدولي تتمثل حاليا في زيادة الامدادات الغذائية للاسواق العالمية مؤكدا استعداد بلاده لزيادة حجم صادراتها من المواد الغذائية.
جاء ذلك في كلمة القاها بوتين خلال مداولات جرت في منتدى سانت بطرسبورغ الاقتصادي الدولي وبثها التلفزيون الروسي.
وأعرب بوتين عن اعتقاده بان صادرات القمح الاوكراني "يمكن ان تستخدم كثمن للاسلحة التي يقدمها الغرب لاوكرانيا" قائلا ان "روسيا لا تعرقل صادرات الحبوب من اوكرانيا".
وأضاف ان القوات الروسية لم تقم بزرع الالغام البحرية في الموانئ الاوكرانية وعلى من يريد الحصول على القمح ان يقوم بإزالة هذه الالغام مؤكدا استعداد روسيا لضمان سلامة البواخر المدنية الناقلة للحبوب من الموانئ الاوكرانية.
ولفت الى ان نقص الاسمدة في الاسواق العالمية ستؤدي الى تراجع المحاصيل الزراعية الامر الذي يهدد بانتشار المجاعة لافتا الى ان روسيا ستصدر الحبوب الى الدول الافريقية والشرق الاوسط بالدرجة الاولى.
وألقى بوتين بالمسؤولية عن احتمال انتشار المجاعة في الدول الفقيرة على كاهل الولايات المتحدة الامريكية والدول الغربية.
وانتقد بوتين الاتحاد الاوروبي قائلا انه "فقد سيادته" مقدرا حجم خسائر الشركات الاوروبية الناجمة عن العقوبات بحولي 400 مليار دولار مؤكدا ان "روسيا لن تدخل في عزلة ذاتية وهي منفتحة للتعاون مع جميع الدول الراغبة في ذلك". (النهاية) ا س / م م ج