إعادة مصححة

موسكو – 25 – 11 (كونا) -- ارتفع عدد ضحايا حريق منجم الفحم في اقليم (كيميروفا) في سيبيريا في روسيا الذي وقع في وقت سابق اليوم الخميس الى 52 شخصا.
ونقلت وكالة انباء (تاس) عن مصادر في ادارة الطوارئ الروسية قولها ان الحريق الذي وقع في منجم (ليستفياجنيا) اسفر عن مصرع 52 شخصا.
واوضحت ان الحريق الذي نجم عن انفجار غاز الميثان شب على عمق 250 مترا تحت الارض في الوقت الذي كان حوالي 285 عامل في اعماق المنجم.
وعلى صعيد متصل ذكر التلفزيون الروس ان السلطات الامنية قامت باعتقال مدير المنجم ونائبه بعد ان اقامت لجنة التحقيق الفيدرالية دعوى جنائية في الحادث بتهمة انتهاك قواعد السلامة في المنشات الخطيرة.
واعلنت سلطات اقليم (كيميروفا) الواقع في سيبيريا الحداد لمدة ثلاث ايام اعتبارا من يوم الغد فيما قالت مصادر اعلامية روسية ان هذه الخسائر البشرية تعتبر الاكبر منذ عام 2011.
وكان 91 شخصا من عمال المناجم قتلوا جراء انفجار وقع في منجم (راسبادسكيا) في كيميروفا في مايو عام 2011. (النهاية) أ س / س ع م