بيروت - 16 - 10 (كونا) -- قال الجيش اللبناني اليوم الاربعاء ان وحداته تواصل بالتعاون مع الطوافات القادمة من الاردن وقبرص باخماد الحرائق ومنع تجددها في عدد من المناطق اللبنانية.
واضافت مديرية التوجيه التابعة للجيش في بيان ان المناطق التي لا تزال مسرحا لعمليات الاطفاء منذ يوم امس هي بلدات (مزرعة يشوع وملتقى النهرين وداريا وبعورتا) في جبل لبنان.
من جهة اخرى كلف مجلس الوزراء اللبناني الهيئة العليا للاغاثة بإحصاء اضرار الحرائق وطلب تقديم تقرير من وزارتي الداخلية والدفاع كما ستفتح وزارة العدل تحقيقا بما جرى.
وقال وزير الاعلام جمال الجراح بعد جلسة مجلس الوزراء ان رئيس الحكومة سعد الحريري والوزراء توجهوا بالشكر الى الدول التي وقفت الى جانب لبنان خلال الحرائق التي واجهها وعلى جهودها وللموطنين وللاجهزة الامنية والدفاع المدني وللاعلاميين.
يذكر ان الحرائق في هذا الفصل من كل عام تأتي على مساحات خضراء تقدر بمعدل 1500 هكتار الا ان الحرائق هذا العام تخطت هذا المعدل وزاد حجم انتشارها في ظل العجز عن اخمادها ما أسفر عن تهديدها المنازل والممتلكات بالمناطق المتضررة.(النهاية) ك ب ش / ا م م