A+ A-

فرنسا وألمانيا والمملكة المتحدة تدين تحركات إيران الأخيرة والتوسع في برنامجها النووي

باريس - 15 - 6 (كونا) -— دانت حكومات فرنسا وألمانيا والمملكة المتحدة اليوم السبت تحركات إيران الأخيرة التي تهدف إلى زيادة التوسع في برنامجها النووي بحسب إفادت الوكالة الدولية للطاقة الذرية.
وقالت وزارات خارجية الدول الثلاث في بيان ان إيران اتخذت خطوات إضافية لإلغاء محتويات خطة العمل الشاملة المشتركة حيث قامت بتشغيل العشرات من أجهزة الطرد المركزي المتقدمة الإضافية في موقع التخصيب في (نطنز) إضافة إلى الإعلان عن تركيب عدة مئات من أجهزة الطرد المركزي الإضافية في موقعي (فوردو ونطنز).
واوضح البيان ان هذه التدابير "ستعمل على زيادة مخزون إيران من اليورانيوم المخصب وقدرات التخصيب التي تجاوزت مستوياتها بالفعل الحدود التي حددتها خطة العمل الشاملة المشتركة" مؤكدة ان هذا القرار يمثل "تصعيدا إضافيا لبرنامج إيران النووي".
وأضاف "إن القرار الذي اتخذته إيران بزيادة طاقتها الإنتاجية بشكل كبير في منشأة (فوردو) تحت الأرض يثير القلق بشكل خاص".
وذكر أنه من غير المقبول أن تقدم إيران هذه الإجراءات "كرد فعل" على اعتماد مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية قرارا يدعو إلى التعاون الذي طال انتظاره مع إيران بشأن الضمانات مبينين في بيانهم انه يقع على عاتق إيران التزام قانوني بموجب معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية بالتنفيذ الكامل لاتفاقية الضمانات الخاصة بها المنفصلة عن خطة العمل الشاملة المشتركة.
وأكدت الدول الثلاث في البيان أنها ملتزمة بالتوصل إلى حل دبلوماسي يمنع إيران من تطوير سلاح نووي. (النهاية) م ع / ن س ع