A+ A-

مالي تتهم فرنسا بضرب استقرارها وتدعو مجلس الأمن لعقد جلسة طارئة

الجزائر - 18 - 8 (كونا) -- دعت وزارة الخارجية في مالي اليوم الخميس الى "عقد جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي" للنظر فيما تسميه باماكو "دعم فرنسا للجماعات المتمردة في البلاد".
وقال بيان صدر عن وزارة الخارجية في مالي أن "وزير خارجية مالي عبد الله ديوب بعث رسالة الى رئيس مجلس الأمن الدولي الصيني تشانغ جيون يطلب فيها عقد جلسة طارئة للمجلس".
ووجه ديوب في رسالته "اتهامات إلى فرنسا بدعم الجماعات المتمردة في مالي وتسليحها وتزويدها بالمعلومات" مؤكدا أن "لدى بلاده أدلة موثوقة تثبت هذه الاتهامات".
واعلنت فرنسا الاثنين الماضي عن سحب آخر جنودها من الأراضي المالية بعد مهمة دامت 9 سنوات في إطار قوة (برخان) العسكرية لمكافحة الإرهاب.(النهاية) م ر / ط ب