A+ A-

مسؤولة في (الصحة): الإيدز أحد أكثر الأوبئة فتكا والتشخيص المبكر والعلاج يحسن نوعية الحياة ويقلل انتقال العدوى

الكويت - 30 – 11 (كونا) -– قالت استشاري الأمراض الفيروسية رئيس مكتب (الإيدز) بوزارة الصحة الدكتورة فجر العساف اليوم الثلاثاء ان مرض الإيدز لا يزال أحد أكثر الأوبئة فتكا في عصرنا ويمثل أزمة صحية عالمية الا ان التشخيص المبكر والعلاج يحسن نوعية الحياة ويقلل من انتقال العدوى.
وأضافت العساف في تصريح صحفي بمناسبة اليوم العالمي للايدز الذي يصادف الأول من ديسمبر ان اهتمام الكويت بهذا الشأن يرجع الى أكثر من 30 عاما حيث تم إصدار قوانين من شأنها الوقاية من المرض كما تم انشاء (مكتب العوز المناعي) المختص بمتابعة الحالات المصابة وربطها مع الأطباء المختصين.
وأشارت الى ان المكتب يعمل على التأكد من تلقي المرضى للعلاج ويقوم بتحديث خطط العمل الوطنية وفقا للمستجدات العالمية بهذا الشأن فضلا عن قيامه بعمل الفحص الطوعي بخصوصية تامة.
وذكرت ان استراتيجية (90-90-90) الأممية كانت تهدف انه بحلول عام 2020 فإن 90 في المئة من المتعايشين مع فيروس العوز المناعي المسبب للايدز يدركون بإصابتهم و90 في المئة من الأشخاص الذين لا يعرفون حالتهم الايجابية يحصلون على العلاج و90 في المئة من الذين يتلقون العلاج لديهم حمل فيروسي منخفض.
وقالت إن تلك الاستراتيجية وان لم تحقق هدفها بنسبة 100 في المئة فقد ساهمت في تكثيف الجهود على الفيروس الذي تم اكتشافه منذ نحو 30 عاما.(النهاية) م ر ف / خ ع ح