أهم الاخبار
A+ A-

المستشارة الألمانية: نقف الى جانب التهدئة في منطقة الخليج

برلين - 17 - 9 (كونا) -- اكدت المستشارة الألمانية انجيلا ميركل اليوم الثلاثاء ان حكومة بلادها تقف الى جانب التهدئة في منطقة الخليج.
وقالت ميركل في مؤتمر صحفي مشترك مع ملك الأردن عبدالله الثاني في برلين ان ألمانيا تقف دائما الى جانب التهدئة وتؤكد ان الحلول الاستراتيجية يمكن تحقيقها من خلال الجهود السياسية فقط.
وأضافت "نحن نفضل العملية الدبلوماسية ونحاول دفعها الى الامام رغم ازدياد حدة التوتر في منطقة الخليج في الاونة الأخيرة".
على صعيد متصل وصفت ميركل الاتفاق النووي الإيراني بأنه "حجر أساس" في العملية السلمية مطالبة بالعودة الى العمل بهذا الاتفاق الذي انسحبت الولايات المتحدة منه في مايو من عام 2018.
من جانب آخر اتفقت المستشارة الألمانية والعاهل الأردني على رفض خطط رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو التي ترمي الى ضم منطقة الاغوار الفلسطينية المحتلة.
وقالت ميركل ان المانيا تؤيد بوضوح حل الدولتين وتجدد ضرورة التوصل لحل سلمي من خلال المفاوضات مضيفة ان "عمليات الضم دائما تقوض الحلول السلمية ولهذا فإننا نعتبرها غير مفيدة ولسنا مستعدين للموافقة عليها".
واكد العاهل الأردني على موقف بلاده الرافض اعلان نتنياهو قائلا ان هذا الضم ان حصل سيكون له نتائج كارثية على عملية السلام في الشرق الأوسط مؤكدا ان ضم هذه المناطق سيؤدي الى تدهور العلاقات الإسرائيلية مع الأردن ومصر ودول المنطقة الأخرى وسيكون له نتائج عكسية على حل الدولتين. (النهاية) ع ن ج / س ع د