A+ A-

جابر المبارك يفتتح مركز الشيخة شريفه الحمد المبارك الصباح للعلاج بالاوكسجين المضغوط

النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح اثناء افتتاحه مركز الشيخة شريفه الحمد المبارك الصباح للعلاج بالاوكسجين المضغوط
النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح اثناء افتتاحه مركز الشيخة شريفه الحمد المبارك الصباح للعلاج بالاوكسجين المضغوط
  الكويت 15 - 2 (كونا) -- اعرب النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح اليوم عن سعادته واعتزازه في افتتاح اول مركز للعلاج بالاوكسجين المضغوط في البلاد.
وقال الشيخ جابر المبارك للصحافيين عقب افتتاحه (مركز الشيخة شريفه الحمد المبارك الصباح للعلاج بالاوكسجين المضغوط) في مستشفى جابر الاحمد للقوات المسلحة ان "المركز يشكل اضافة مهمة للمستشفى الذي يحظى برعاية كبيرة".
واكد الحرص على الارتقاء بمستوى الخدمات العلاجية والوقائية لمنتسبي الجيش من ضباط وضباط الصف وافراد وعائلاتهم.
وجرى تدشين المركز بحضور رئيس الاركان العامة للجيش الفريق الركن احمد الخالد الصباح ووكيل وزارة الدفاع جسار الجسار ومعاوني رئيس الاركان والوكلاء المساعدين وكبار القيادات العسكرية وسفير فرنسا لدى البلاد جان رينيه جيان.
من جانبه ثمن رئيس هيئة الخدمات الطبية بالجيش اللواء زهير الحاج في كلمة له "بالتبرع السخي" للنائب الاول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع في تنفيذ (مركز الشيخة شريفه الحمد المبارك الصباح للعلاج بالاوكسجين المضغوط) خلال زمن قصير مشيرا الى ان تكلفته بلغت نحو مليون دينار.
واكد اللواء الحاج حرص الشيخ جابر المبارك على توفير كل صنوف الدعم للمستشفى الذي يضم جميع التخصصات من جراحة المخ والاعصاب الى العلاج الطبيعي.
وقال ان تشييد المركز جاء بعد الاطلاع على ميزات وفوائد اجهزة الضغط بالاوكسجين في مدينة تولون الفرنسية اضافة الى حاجة الجيش الكويتي الى مثل هذا الجهاز في علاج امراض "الغوص والجلدية والتئام الجروح. ولفت الى ان المركز روعي فيه كافة اشتراطات الامان والسلامة وعده "ثمرة من ثمرات التعاون الكويتي الفرنسي العسكري" حيث تم تصميمه وتنفيذه وفق احدث ما توصلت اليه التكنولوجيا الفرنسية.
ولاحظ اهمية المركز في الحوادث المتعلقة بعمل الغواصين في القوة البحرية والضفادع البشرية عند الغوص في اماكن عميقة وما قد يحدث لهم من جلطات هوائية عند ارتفاعهم الى السطح بسرعة مفاجئة.
وحول ما اعلن عنه الشيخ جابر المبارك عن توجه لانشاء مبنى ملاصق للمركز الحالي لعلاج الشخصيات المهمة افاد اللواء الحاج ان الهدف من التوسعة هو زيادة الطاقة الاستيعابية ورفع الكفاءة الطبية والعلاجية في المستشفى ككل. وعن الفئات التي يستقبلها المستشفى ذكر اللواء الحاج انه يستقبل عسكريي وزارة الدفاع وعائلاتهم والحرس الوطني ضباطا وافرادا وعائلاتهم كما يعالج ضباط وزارة الداخلية فقط.
بدوره قدم المقدم ايمانويل جيم من الخدمات الطبية الفرنسية ايجازا حول فوائد المركز وطريقة عمله والامراض التي يمكن علاجها بواسطته مثل مضاعفات امراض القلب والرئة ومرض السرطان.
وعلى اثر ذلك جرى تقديم هدية تذكارية للشيخ جابر المبارك من قبل الخدمات الطبية الفرنسية.
من جانب أخر اكدت مديرية التوجيه المعنوي والعلاقات العامة في الجيش الكويتي في بيان لها ردا على ما أثارته صحف محلية حول تطبيق التوصيات التسعة لمنظمة الصحة العالمية في جميع المستشفيات الحكومية والأهلية "حرص مستشفى جابر الأحمد للقوات المسلحة الكامل على الصحة العامة لمنتسبي الجيش الكويتي وعموم مراجعي وزائري المستشفى".
واضافت ان "مستشفى جابر الأحمد للقوات المسلحة يقوم بتطبيق التوصيات التسعة التي اصدرتها منظمة الصحة العالمية والتي منها التدقيق على هوية المريض والفحص وتسمية وضبط العلاج والاستخدام الصحيح للادوية والمحاليل الوريدية وابر الحقن واجراء العمليات المطلوبة والتواصل مع المريض ودقة المعلومات عند انتقال المريض داخل الأقسام وغسل اليدين لمنع نشر العدوى".(النهاية) ي م س / ن ا كونا151425 جمت فبر 10