A+ A-

10 نواب يتقدمون بطلب لطرح الثقة بوزير الداخلية اثر الاستجواب

النائب خالد العدوة
النائب خالد العدوة
الكويت - 8 - 12 (كونا) -- تقدم عشرة من نواب مجلس الامة بطلب الى رئاسة المجلس لطرح الثقة بوزير الداخلية الفريق ركن م .الشيخ جابر الخالد الصباح اثر انتهاء مناقشة الاستجواب المقدم اليه بصفته من النائب مسلم البراك .
والنواب هم الصيفي مبارك الصيفي والدكتور محمد الحويلة وعلي الدقباسي والدكتور ضيف الله بورمية وخالد العدوة وسعدون حماد وفلاح الصواغ والدكتور فيصل المسلم وخالد الطاحوس واحمد السعدون.
واثر انتهاء المتحدثين من المؤيدين والمعارضين للاستجواب اعلن وزير الداخلية استعداده للمثول امام لجنة تحقيق وزارية للتحقيق في ماجاء بموضوع الاعلانات الانتخابية او ما ورد في استجواب النائب البراك .
وقال النواب المؤيدون للاستجواب وهم خالد العدوة وخالد الطاحوس وأحمد السعدون ان وزير الداخلية يتحمل مسؤولية الصفقة كونه وقع على العقد بين الوزارة والشركة المنفذة للعقد متسائلين اين ذهبت اموال الصفقة.
وذكروا ان الوزير لم يتخذ اجراءاته القانونية في حق من نفذ الصفقة معتبرين ان هناك تضليلا من قبله لنواب الامة في شأن تقديمه طلبا الى النيابة العامة للتحقيق في الموضوع.
واعتبروا ان الحكومة هي من تسبب في تقديم الاستجواب الاول لوزير الداخلية وهي من تسبب في تقديم الاستجواب الثاني للوزير ذاته على حد تعبيرهم .
اما النواب المعارضون للاستجواب وهم علي الراشد وخلف دميثير العنزي والدكتورة رولا دشتي فقالوا ان وزير الداخلية لم يضلل احدا من نواب الامة وانه من الوزراء الاصلاحيين .
واعتبروا ان وزير الداخلية هو الشخص الامين الذي استأجره سمو رئيس الوزراء لتبوؤ هذا المنصب.
وذكروا ان الكتاب الذي ورد من النيابة العامة في شأن موضوع اعلانات الانتخابات يبرىء الوزير ويشير الى ان الملاحظات على الموضوع المذكور لاتتعدى شبهة مخالفات ادارية. (النهاية) م ش / ج ي / م ذ / ع ب د كونا090113 جمت ديس 09