الصفحة الرئيسية عن كونا للإعلان على الموقع إتصل بنا مكاتب كونا خدماتنا مركز كونا لتطوير القدرات الاعلامية حقوق النشر
مستخدم جديد تسجيل دخول
facebook Twitter Youtube rss
(الدفاع) الكويتية: الافراج عن الموقوفين انضباطيا بمناسبة الاعياد الوطنية      انطلاق أعمال المؤتمر الاسلامي الخامس للوزراء المكلفين بالطفولة في الرباط      وسائل اعلام سورية: تعرض العاصمة دمشق للقصف لليوم الثاني على التوالي      أمين عام الأمم المتحدة: مبادئ ميثاق الأمم المتحدة ركائز حقيقية للسلام      مدرب صربي يقود منتخب الكويت في مباراتين وديتين امام الاردن والكاميرون      (ريال مدريد) يهزم (ليغانيس) ويصعد الى المركز الثالث في الدوري الاسباني      مسؤول بالجامعة العربية: تعيين سفراء من الكويت وتونس والسودان والعراق رؤساء بعثات
  عام
المرأة الكويتية تحرص على شراء الدراعات لارتدائها في شهر رمضان
01/12/2000 | LOC10:06
07:06 GMT
| أخبار الكويت
تصغير الخطالشكل الأساسيتكبير الخط
المرأة الكويتية تحرص على شراء الدراعات لارتدائها في شهر رمضان من حنان القيسي الكويت - 1 - 12 (كونا) -- مازال الحاضر يتوشح بجماليات الماضي عبر الكثير من المفردات التراثية في مضمونها العصرية وفي شكلها وذلك من خلال الدراعة الكويتية التي تضفي على المرأة الكويتية نفحة من عبق السنين تمتد روعتها كلما أوغلت خيوطها في الجذور.
وتعكس الدراعة الخليجية كنوز الشرق وسحره وجماله وتلفت الأنظار طبيعة المرأة الخليجية لاسيما الكويتية التي تحتل الدراعة الراقية جمال تصاميمها وألوانها قيمة كبيرة لديها في شهر رمضان وتزدهر فيها سوقها بشكل يفوق الخيال.
وتظهر المرأة الكويتية بجلاء وتميز وذوق في اختيار الدراعة لارتدائها في مناسبات عديدة في شهر رمضان حيث يكثر في هذا الشهر الفضيل الزيارات واستقبال الأهل والأصدقاء الى جانب دعوات الغبقات والاحتفال بالقرقيعان .
والدراعة لها طابع خاص تحبه الكويتيات بشغف وتتميز بالفخامة والبساطة في نفس الوقت وهي المفضلة عندها اذ تتفنن في اختيار أشكالها وألوانها وزخارفها الى جانب اضافة أشكال أخرى مزركشة اليها في التفصيل لتعطيها خاصية .
وقالت عدد من منفذات وصاحبات المحلات الخاصة ببيع الدراعات في لقاءات متفرقة مع وكالة الانباء الكويتية (كونا) أن المرأة الكويتية تحرص على شراء الدراعة لاستقبال شهر رمضان والعيد وأنها تعطيها اهتماما بالغا و تعتبر شيئا أساسيا وضروريا كما في باقي المواسم .
واشرن الى الذوق الرفيع لدى النساء الكويتيات اللواتي يحرصن على اختيار كل ما يحمل الابداع والابتكار مضيفات أنه في الموسم الحالي تمتاز الدراعات بنعومتها وألوانها المشرقة اضافة الى كونها مريحة ومدمجة معها بعض الاكسسوارات الجذابة.
وقالت منفذة الدراعات سهير القاضي ان المرأة الكويتية تحرص على تنفيذ موديل واحد فقط لكل دراعة وان لا يتكرر لأن المرأة الكويتية لا ترغب في أن ترتدي أخرى نفس الموديل .
وبينت القاضي أنه منذ شهر اغسطس الماضي وهي تستعد لتصميم وتنفيذ وتجهيز الدراعات لموسم الشتاء لاسيما لشهر رمضان المبارك والعيد مبينة أنها تقسم هذه الفترة الى ثلاث مراحل الاولى لتصميم الموديلات التي تتمتع بالبساطة والخفة وهي التي ترتديها المرأة الكويتية اثناء الافطار وبعده اذ أنها تحتاج الى دراعة ناعمة مبينة أن السائد حاليا هو ميل النساء الى العملي البسيط والأنيق في نفس الوقت.
وعن المرحلة الثانية ذكرت أن بضاعتها تكون أثقل وأضخم وهي خاصة للزيارات والاستقبالات اذ تكثر في هذه الفترة مناسبات الغبقات والقرقيعان والزيارات العائلية.(يتبع) لار0006 4 0323 /كوناجثر67 عام/كويت/رمضان/دراعة1 المرأة الكويتية تحرص على شراء الدراعة لارتدائها في شهر رمضان الكويت - وأضافت القاضي أن المرحلة الأخيرة لتصميم الدراعات تختص في تجهيز العيد والتي تبدأ من نصف رمضان للاستعداد لمناسبة العيد وتجمع بين البساطة والضخامة والالوان المبهجة مشيرة الى أن سعر الدراعة يبدأ من 35 دينارا ويصا الى 150 دينارا .
وبالنسبة لدراعات الفتيات بينت أنها تقوم بتصميمها منذ أول أسبوع من رمضان لتجهيزها لمناسبة واحتفالات القرقيعان والتي تكون في منتصف شهر رمضان مضيفة ان هذا الموسم يتسم بكون دراعة الام هي نفس دراعة بنتها بألوان زاهية.
وأوضحت القاضي أن اذواق السيدات تقسم الى عدة انواع فمنهن من تحب البساطة يصطحبها ضخامة القماش واخريات يرغبن بالتطريز وهناك من يعشقن الشك الذي يصحبه الترتر والنمنم والخرز.
وأفادت أن موديلات فصل الشتاء تختلف عن موديلات الصيف اذ أن الأولى تميل الى الألوان الداكنة مبينة أنه في هذا الفصل اختلف الوضع والكل يريد ألوانا زاهية مزركشة بأناقة موضحة أن قماش المخمل يكتسح الموديلات بألوان تمتاز بالبهجة والفرح .
وأضافت القاضي أن بعض النساء يرغبن في قماش الشال أو الكريب الثقيل مع اضافة الشالات الى بعض الموديلات حيث يضفي أكثر أناقة وشياكة للدراعة مؤكدة أن الأقمشة الراقية وذات الجودة تتوفر بشتى أنواعها بسوق الكويت بشكل كبير يفوق البلاد الأخرى .
من جهتها قالت احدى اصحاب محلات بيع الدراعات في أحد المجمعات الكبيرة المنتشرة في عاصمة الكويت فاطمة عبدالله (لكونا) أنها تعرض الكثير من الدراعات التي تأخذ الطابع الشرقي والمغربي والهندي لترضي أذواق النساء الكويتيات .
وذكرت أنها تقوم بعدة زيارات الى مصر والاردن ولبنان والهند والمغرب لعمل طلبيات خاصة لشهر رمضان والعيد حتى يتسنى لها اختيار الأفضل والأنسب مبينة أن الطابع الهندي أصبح موضة هذا العام ويتميز بألوان زاهية ومفرحة مع عرض الاكسسوارات الخاصة به من عقود وأحزمة وشالات .
أما عن الطابع المغربي فقالت أن هناك الكثير من النساء تفضله وذلك لأنه يتسم بالفخامة والبساطة في نفس الوقت لايما العباءة المغربية نظرا لسهولة ارتدائها وخفة الحركة فيها وهي عبارة عن زي فضفاض مزين بحزام مصنوع من خيوط الذهب أو الفضة أو فتول من الحرير.(يتبع) لار0007 4 0261 /كوناجثر72 عام/كويت/رمضان/دراعة2-واخيرة المرأة الكويتية تحرص على شراء الدراعة لارتدائها في شهر رمضان الكويت - وقالت فاطمة أن كل زي وطابع له سعره الخاص اذ ان سعر الدراعة يأتي على حسب الموديل وعلى حسب المواد المشغلة فيه موضحة أن اسعار الدراعات الهندية الثقيلة والمغربية مرتفعة عن باقي نظيرتها .
من ناحيتها ذكرت المواطنة ام مشعل التى تمتلك مشغلا خاصا في منزلها لخياطة الدراعات والأثواب الكويتية أن استعدادها لتنفيذ وخياطة الدراعات كان قبل فترة شهرين وذلك في انتقاء اختيار ألوان الأقمشة المناسبة والجيدة للدراعات اضافة الى اختيار شكل التطريز أو الشك والمواد المستخدمة لها.
وبينت أم مشعل أن الزبونة في أكثر الاحيان هي التي تقوم باختيار الموديل ونحن نقوم بتنفيذه مشيرة الى أنها تقوم بعرض أحدث الدراعات التي قامت بتنفيذها بمشغلها للبيع الفوري.
وأوضحت أنها تقوم أيضا بعرض الدراعات الجاهزة من لبنان والاردن والتي تتميز بأنها تتكون من الدراعة والعباءة الخاصة بها والمشغولة والمطرزة يدويا مبينة أن أسعارها تتراوح ما بين 50 و 100 دينار.
وأضافت أن هناك اقبالا شديدا في بداية الاسبوع الثاني من شهر رمضان وذلك لتصميم الدراعات الخاصة للفتيات و الدشاديش للصبيان مع الاكياس الخاصة لذلك لاحتفالات القرقيعان مبينة أن أسعارها تتراوح مابين خمسة و 15 دينارا وذلك على حسب الاضافات المدرجة فيها . يشار الى أن الغبقة هي من العادات التي تأصلت في الماضي واستمرت الى يومنا هذا وتكون من خلال زيارات الأهل والأصدقاء وتقدم فيها أصناف شعبية وعصرية متنوعة.
أما القرقيعان فهي من العادات التي يحتفل الكويتيون بها في منتصف رمضان و تعتبر من أكبر وأهم المناسبات عند الأطفال اذ يحصون فيها بيوت الجيران والأحياء ويطرقون أبوابهم للحصول على تشكيلة من المكسرات والحلوى . (النهاية) ح ق / ز ع ب كونا011019 جمت ديس 00
 إطبع
  أرسل
 حفظ
Share
مشاركة
Kuwait
القمة الخليجية في صور
Photos from GCC
شارك بصورك Kuwait Vision
صوت لأفضل صورة لعام 2017
Kuwait Reader
Kuwait Vision
 
موجز الاخبار
 


إصدار خاص بمناسبة تكريم حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه قائد للعمل الإنساني

 
الأكثر قراءة الأكثر إرسالاً  
1.   سعر برميل النفط الكويتي يرتفع 18 سنتا ليبلغ 42ر61 دولار
2.   الشيخ صباح الخالد يترأس جلسة مجلس الامن حول بند الحالة في العراق
3.   حدث في مثل هذا اليوم في الكويت
4.   الدولار الأمريكي يستقر أمام الدينار الكويتي عند 299ر0 واليورو ينخفض الى 369ر0
5.   نوعا (الفقع) التونسي والليبي يتصدران المبيعات وسط غياب الكويتي
6.   صورة اليوم
 
 
kuna magazien

 
اصدارات كونا الخاصة
 
الطقس
الصلاة
العملات
مطار الكويت
عن كونا خدمات كونا مواقع مفيدة أرشيف كونا اصدارات كونا
الصفحة الرئيسية
عن كونا
للإعلان على الموقع
إتصل بنا
مكاتب كونا
خدماتنا
مركز كونا لتطوير القدرات الاعلامية
حقوق النشر
إقرأ النشرة الإخبارية الكاملة
الصور (خلال الأسبوع)
خدمة ال FTP
كونا ريدر
خدمة الرسائل القصيرة (SMS)
الكويت فى ذاكرة الأيام
طلب توظيف
وظائف شاغرة
وكالات الأنباء العربية
وكالات الانباء العالمية
مؤسسات حكومية
مواقع أخرى مفيدة
مواقيت الصلاة
أرشيف الأخبار
خدمات إخبارية أخرى
حدث في مثل هذا اليوم في الكويت
المناسبات
الدورات التدريبية
أفلام
جميع الحقوق محفوظة كونا © 2012. تم تصميم وتنفيذ هذا الموقع من قبل شركة IDS